منتدى مجلة الفنون المسرحية
مرحبا بكم في منتدى مجلة الفنون المسرحية : نحو مسرح جديد ومتجدد
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» الهيئة العربية للمسرح تسمي أربعين باحثاً لمؤتمرها الفكري القادم
الأربعاء 06 سبتمبر 2017, 11:51 من طرف الفنان محسن النصار

» رائعة سلطان القاسمي المسرحية في محطة عالمية جديدة الإعلام السويدي يحتفي بـ«النمرود».. والجمهور يتزاحم
السبت 19 أغسطس 2017, 18:33 من طرف الفنان محسن النصار

» الإعلان عن الأبحاث المشاركة في المؤتمر الفكري لمهرجان المسرح العربي الدورة العاشرة سيتم نهاية شهر أغسطس الحالي
الخميس 17 أغسطس 2017, 11:32 من طرف الفنان محسن النصار

» المسرحيات الفائزة بجائزة الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي لأفضل عمل مسرحي عربي
الأحد 30 يوليو 2017, 10:49 من طرف الفنان محسن النصار

» كلمة الأمين العام اسماعيل عبد الله في افتتاح الملتقى العلمي الأول لمنهاج المسرح المدرسي
السبت 20 مايو 2017, 23:10 من طرف الفنان محسن النصار

» أستاذة التمثيل بريجيت ماكرون تنتقل إلى خشبة مسرح أكبر
الجمعة 12 مايو 2017, 20:46 من طرف الفنان محسن النصار

» جلسات ثقافية بلا جمهور.. لماذا؟
السبت 06 مايو 2017, 22:16 من طرف الفنان محسن النصار

» الهيئة العربية للمسرح تعلن مسابقة تأليف النص المسرحي الموجه للكبار النسخة العاشرة2017
الجمعة 21 أبريل 2017, 03:13 من طرف الفنان محسن النصار

» الهيئة العربية للمسرح تعلن شروط مسابقة تأليف النص المسرحي الموجه للطفل لسن 12 إلى 18 للعام 2017
الجمعة 21 أبريل 2017, 03:08 من طرف الفنان محسن النصار

مكتبة الصور


سبتمبر 2017
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
     12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930

اليومية اليومية

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 


تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Technorati  

قم بحفض و مشاطرة الرابط المسرح الجاد رمز تفتخر به الأنسانية على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتدى مجلة الفنون المسرحية على موقع حفض الصفحات

مجلة الفنون المسرحية
مجلة الفنون المسرحيةتمثل القيم الجمالية والفكرية والفلسفية والثقافية والأجتماعية في المجتمع الأنسانيوتعتمد المسرج الجاد اساس لها وتقوم فكرة المسرح الجاد على أيجاد المضمون والشكل أو الرؤية؛ لكي تقدم بأفكار متقدمة من النواحي الجمالية والفلسفية والفكرية والثقافية والأجتماعية وتأكيدها في المسرحية ، وكلمة جاد مرتبطة بالجدية والحداثة التي تخاطب مختلف التيارات الفكرية والفلسفية والسياسية والعقائدية. بدأ المسرح كشكل طقسي في المجتمع البدائي ، وقام الإنسان الذي انبهر بمحيطه بترجمة الطقس إلى أسطورة ، ولتكون الصورة هي مقدمة للفكرة التي ولفت آلية الحراك العفوي ، ثم الانتقال بهذا الحراك إلى محاولة التحكم به عبر أداء طقوس دينية أو فنية كالرقص في المناسبات والأعياد, وولادة حركات تمثيلية أداها الإنسان للخروج عن مألوفه .. وأفكار التقطهاوطورها فيما بعد الإغريق وأسسوا مسرحهم التراجيدي ، ومنذ ذلك الحين والمسرح يشكل عنصرا فنيا أساسيا في المجتمع ، ويرصد جوانب مختلفة من الحياة الأنسانية ، ومع كل مرحلة نجد أن المسرح يواكب تغيراتها وفق رؤى جدية غير تقليدية ، و تبعا للشرط ( الزمكاني ) شهد هذا الفن قدرة كبيرة على التجدد من المسرح التراجيدي الكلاسيكي الى الرومانسي والى كلاسك حديث إلى الواقعي والطبيعي والرمزي والسريالي واللامعقول ومسرح الغضب ، والسياسي وفي كل مرحلة من مراحل تطور المسرح تحمل بدون شك بعدا جديا وتجريبياً تتمثل إشكاليات تلك المرحلة وتعبر عن ظروفها الثقافية والاجتماعية والسياسية والاقتصادية , المسرح الجاد يؤكد قدرة المسرح على أستيعاب التجارب السابقة وإعادة صياغتها ، نحو الحداثة والخروج من العلبة الإيطالية إلى الفضاء المفتوح ، وتناول عناصر العرض المسرحي التي وضعها ستانسلافسكي ( التكامل والتوازن بين الكاتب والمخرج والممثل والجمهور) بطرق جديدة وبما أن أهم سمة في المسرح الجاد هي المعاصرة نحو التحولات المعرفية والتي هدمت كثيرا من الحواجز و كانت مقدمة لولادة الأفكار المعرفية الكونية ، فأثبت المسرح الجاد وجوده ليواكب الحداثة بكل مكوناتها ، و أثبت وجوده في العالم كله ، خلال العقدين الأخيرين من القرن العشرين ، حمل شرف ولادة مسرح اللامعقول على يد يوجين يونسكو وصموئيل بيكت وفرناندوا أرابال .. هو مسرح الكل بامتياز أوربي – عربي – أمريكي.. الكل ساهم ويساهم في تطويره ووضع خصائصه .. و يمتاز المسرح التجريبي بتجاوزه لكل ما هو مألوف وسائد ومتوارث و الإيتان التجريبي إمكانية تجاوز الخطوط الحمراء البنوية والشكلية من خلال ( جسد ، فضاء ، سينوغرافيا ، أدوات ) .. ومنها : - تفكيك النص و إلغاء سلطته ، أي إخضاع النص الأدبي للتجريب ، والتخلص من الفكرة ليقدم نفسه يحمل هم التجديد والتصدي لقضايا معاصرة ويوحد النظرة إليها عبر رؤيا متقدمة ،أو على الأقل رؤيا يمكننا من خلالها فهم ما يجري حولنا عبر صيغ جمالية وفنيةوفلسفية ، لكنها في جوهرها تمثل جزءا من مكاشفة يتصدى لها المسرح كفن أزلي باقٍ مادام الإنسان موجودا . السينوغرافيا والفضاء المسرحي ويتأتى دور التعبير الجسدي في توصيل الحالة الفنية وكأن الحركة هي اللغة التي يضاف إليها الإشارات والأيحاءات والعلامات والأدوات المتاحة لمحاكاة المتفرج .. أسئلة مطروحة أمام المسرح الجاد : تقف أمام المسرح الجاد كثير من الأسئلة ، ويحاول المسرحيون تجاوزها عبر المختبر المسرحي ، ومن هذه الأسئلة : لماذا لا تكون اطروحات العرض أكثر منطقية عبر توظيف عناصر العرض وفق توليفة متكاملة للغة والحركة والإشارة والعلامة ؟ لماذا لا يستفيد من التراث الشعبي ؟ ماذا عن الغموض ؟ - لماذا القسرية في إقصاء الخاص لصالح العام ؟ وهل يمكن أن ينجح ذلك ؟ - ماذا عن اللغة ؟ وهل هي عائق أمام انتشاره العالمي ؟ يبقى المسرح الجاد تجريب لضرورة من ضرورات الحياة بمجملها ، والمسرح يطرح أسئلة كبيرة وهذه إحدى مهامه الأساسية ، ويعكس إلى حد كبير الهواجس التي تعتري باطن الإنسان قبل ظاهره ، ورغم الأسئلة المطروحة وجديتها ، تجد المسرحية أفكارا وفلسفة للنص ،وبالتالي خلق فضاء أوسع للأداء عبر صيغ جمالية مؤثرة ذات دلالة معبرة .. كما توظف الإضاءة والحركة والموسيقى والرقص على حساب النص , المخرج هو المحور في العرض , الممثل هو أداة في تشكيل العرض الحركي . .
تصويت

اليوم الأول لورشة (وجهات نظر لكاترين كواري) الزمن والحركة على آلة العود

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

25092016

مُساهمة 

اليوم الأول لورشة (وجهات نظر لكاترين كواري) الزمن والحركة على آلة العود




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
بدأت يوم السبت 24 سبتمبر أولى أيام ورشة الإرتجال الحركي (وجهات النظر) لكاترين كواري أستاذ مساعد الفنون -قسم الدراما- جناح المسرح التجريبي - كلية (NYUH) للفنون بنيويورك، وتستمر الورشة اليوم وغدا، وذلك بمركز الإبداع الفني بالأوبرا، ضمن فعاليات مهرجان القاهرة الدولي للمسرح المعاصر التجريبي برئاسة د. سامح مهران.
بدأت الورشة بعمل إحماءات جسدية للممثلين المشاركين، لتجهيز أجسادهم للحركة، وبلغ عدد المتدربين 20 متدرب بينهم 6 ممثلين تشيليين، أعقب ذلك الجزي الثاني من التدريب وهو عمل استرخاء للجسد على الأرض ، مع تنظيم التنفس وإعطاء أوامر بالحركة، ولكن على إيقاع أنغام ألة العود، التي كانت تعزف بشكل مباشر أثناء التدريب، وكان للموسيقى عامل كبير بالنسبة للممثلين، مما جعلهم يقومون بابتكار حركات جديدة، متناغمة مع الموسيقى المسموعة، مستخدمين مساحة المكان بالكامل. 
ثم شرع المتدربون في عمل تواصل مع المحيطين بهم من خلال قيام كل متدرب بالبحث عن شخصين دون الإقتراب منهم، ولكن عليه أن يقوم بتتبعهم بعينه، مكونا شكل مثلث، وأن يحافظ على هذا الشكل طوال فترة التدريب، وفي هذا السياق قالت كاترين أن هذا التدريب ممكن أن ينجح ، وقد حقق نجاحا بالفعل وليس بالشيء المستحيل، ولكن على المتدربين أن يتجانسوا ويستمروا في المحاولة .  
وأعقب تدريب الإحماء طرح مقدمة مبسطة عن مفهوم (وجهات النظر) أو مشاهدة نقطة والتي تعتمد بالأساس على ثلاثة عناصر وهم عنصر الوقت أو الزمن وعنصر المكان أى المساحة المكانية المحيطة بالمتدرب (الفراغ المسرحي) وثالثا عنصر الموسيقى بالإضافة للعلاقة التي تنشأ بين المتدربين بعضهم البعض .  
وفي البداية تم تقسم المتدربين إلى ثلاث مجموعات، وكانت المجموعة الأولى هي بمثابة بداية التدريب والمجموعتين الأخيرتين كان عليهم ملاحظة ما يتم عمله بشكل جيد ، وبدأت كواري في شرح التدريب وهو عبارة عن تقسيم المساحة المكانية بما يشبه ورقة الرسم البياني (الصفحة الهندية) (المربعات) ، وعلى المتدرب أن يسير في خطوط مستقيمة طولية أو عرضية ، محافظا على الرسم البياني، واختيار نقطة تقاطع بين الخطوط ليبدأ التدريب منها، بالإضافة إلى المحافظة على العلاقة التي ستنشأ مع باقي المتدربين .  
ومع دخول المجموعة الثانية للتدريب، تم إدخال عنصر جديد على المجموعة، وهو عنصر الموسيقى، التي كان على المتدرب أن يتحرك وفق النغمات المسموعة ، خالقا حالة من التآلف والتجانس. 
أكدت كاترين على الالتزام بالمخطط الهندسي في هذا السياق ، كما أكدت على المتدربين عدم خلق نص مسرحي أو قصة خاصة بهم ، ولكن عليهم أن يتفاعلوا فقط مع الأشياء المحيطة، سواء كانوا ممثلين آخرين أو المكان أو الموسيقى والأصوات والإضاءة ، والفراغ المسرحي المحدد بشكل غرفة ثلاثية الأبعاد وفقا للموسيقى المسموعة .  
واختتم هذا التدريب باختيار مجموعة أخرى لعمل نفس التدريب ولكن في هذه المرة بإدخال عنصر الموسيقى في البداية وعلى المتدربين التفاعل معها بالإضافة إلى تنفيذ باقي التعليمات السابقة. 
وبعد الإنتهاء من التدريب عمل جلسة نقاشية مبسطة، يقوم فيها المتدربين بطرح الأسئلة الخاصة بهم، وأهم ملاحظتهم على التدريب، ومن هذه الملاحظات، أن عازفة الموسيقى قالت انها بدأت تشاهد ما يحدث وتتفاعل معه وكانت حركة الأجسام التي أمامها هي النوتة التي تعرف من خلالها، واختتم اليوم التدريبي بعمل تدريب للتنفس والأصوات.  
وعن انطباعات كاترين على اليوم التدريبي الأول قالت أنها تجربة جيدة جدا خاصة وأنت تتعامل مع أكثر من جنسية في تدريب واحد والتعرف على ممثلين مختلفين من بلدين مختلفين وسماع ترجمات مختلفة مما جعلها شيقة ومختلفة .
يذكر أن مهرجان القاهرة الدولي للمسرح المعاصر والتجريبي يقيم 6 ورش مسرحية تتنوع بين التمثيل والكتابة والإخراج والسينوغرافيا، لمدربين دوليين من بينهم شاييد نديم و كارلوس دياز، وكارين كالبيد، وتورانج يحيا زاريان، ابيشاك ماجومدار، وذلك في الفترة 21 وحتى 29 سبتمبر الجاري تحت إشراف د . دينا امين مدير المهرجان، وترجمة المخرجة عفت يحيى.
تصوير محمد فاروق
 


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


 


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


 


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


 


---------------------------------------------
المصدر : مهرجان القاهرة للمسرح المعاصر والتجريبي
avatar
الفنان محسن النصار
مدير هيئة التحرير

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 3072
تكريم وشكر وتقدير : 5152
تاريخ الميلاد : 20/06/1965
تاريخ التسجيل : 12/10/2010
العمر : 52
الموقع الموقع : mohsenalnassar.blgspot.com

http://theaterarts.boardconception.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى